top of page
  • Writer's pictureنايف ناجي

أصحوا على قلقي!



أصحوا على قلقي.. فيعصرني الوجود

فأنبّه الأشجار في طُرقي:

عليّ: لا .. لا تقلقي

فتُجيب بالأغصان.. هوّنها عليك

يا أيُّها الماضي وراء الظلّ .. خفّفها خُطاك

عند المغيب سينتهي ممشاك

وغداً ستبدأُ من جديد

باللهِ هوّنها عليك

ينتابُني حُلم الخلود.. وأخافْ.

إن الخلود سُؤال من رحلوا.. فقط!

وأنا رحلتْ، لكنّي بقيت.. أو هأنا باقٍ رحلْ

لا لا تقل: هوّن عليك..

للعين ألف روايةٍ..

وأنا انعتقتُ من الأحاسيسِ البسيطة.. ارتدي نظارتيها، كي أرى هذا الوجود.. وأنا كفيف!

فأنا انكسار الضوء.. لا، أنا الضوء

فالضوء " صدّقني" نهاية الإبصار.

قل لي، ورددها:

بالله هوّنها عليك!


4 views0 comments

Recent Posts

See All

Comments


bottom of page