top of page
  • Writer's pictureنايف ناجي

تمهيد

Updated: Oct 15, 2021



لست مسؤولاً عن التصرفات العبثية هنا

:ٌفهنا شخص

متناقض .. عاشق .. غاضب .. حنون .. وأحياناً لا يعرف الجهات الأربع

،يهربُ دائماً من التصنيف .. مؤمناً بأن الحياة ألوان

إننا نحن ( البشر ) ألوانٌ غاضبة و أخرى رحيمة

التصنيف يقتل مزيج الألوان ومزاجها

.تصبح باهته بلا معنى

-

في هذه المدونة الشعرية هناك شيء ما قد يعنيك

وهناك أيضاً ( لا شيء ) منه يعنيك

، أمَا ( أو ) التي بينهما فهي تلك المرحلة الانتقالية بين القيمة من عدمها والعكس

وهي أيضاً تلك القراءات المنفصلة التي عن طريقها قد يصبح ( الشيء ) الذي كان يعنيك ( لا شيء )

و يصبح ( اللا شيء ) محطةً تعنيك !

6 views0 comments

Recent Posts

See All

コメント


bottom of page